حوداث

لخلافات بينهم على مبلغ بيع «توك توك».. شابان يلقيان بصديقهما من الدور الخامس في سوهاج

تمكن جهود المباحث الجنائية بمديرية أمن سوهاج من كشف غموض العثور على جثة شاب بالقرب من المساكن بدائرة مركز جرجا.

كان اللواء حسن محمود مدير أمن سوهاج، قد تلقى بلاغا من اللواء جمال إبراهيم نائب المدير لقطاع الجنوب يفيد بالعثور على جثة لشاب مسجاة على الأرض وغارقة فى الدماء ولم يتعرف عليها أحد من أهالى المنطقة.

حيث دلت تحريات اللواء عبد الحميد أبو موسى أن المجنى عليه من مدينة جهينة، وحضر لصديقيه بجرجا من أجل الحصول على مبلغ مالي حصيلة بيع مركبة توك توك، وعقب تناولهم المواد المخدرة دب بينهم خلاف قاموا على أثره بإلقائه من شقه داخل العمارة السكنية للتخلص منه.

على الفور، أمر مدير الأمن بتشكيل فريق بحث انتقل إلى مكان الحادث اللواء عبدالحميد أبوموسى مدير إدارة المباحث الجنائية، والعقيد أحمد شوقي زيدان رئيس فرع بحث الجنوب، وتبين من خلال التحريات التي قادها الرائد مصطفى فرغل رئيس مباحث قسم شرطة جرجا أن الجثة المعثور عليها تخص المدعو "و . ح" ويقيم بدائرة مركز جهينة.

ونظرا لما يشكله الحادث من خطر على الأمن العام، تم وضع خطة بحث هادفة لبحث علاقات المجني عليه وأسباب تواجده بمدينة جرجا وتبين من خلال السير فى خطة البحث والتحريات أن المجنى عليه له أصدقاء بالمنطقة هم "م . ق" و"م . م" من أهالى مدينة جرجا، وأن الثلاثة معروف عنهم تعاطي المواد المخدرة وسبق اتهامهم فى عدد من القضايا.

تم إستهداف المتحرى عنهما، وبمواجهتهما بما توصلت إليه التحريات اعترفا بارتكابهما الواقعة، وأن المجنى عليه تربطهم علاقة صداقة، وأنه توجد تعاملات مالية نتيجة بيع دراجة نارية، وحدث بينهم إختلاف على المبلغ وهم فى حالة عدم وعي بسبب تعاطيهم للمواد المخدرة قاموا بإلقائه من الطابق الخامس من إحدى العمارات السكنية خلف نقابة المعلمين بجرجا، وبعدها قاما بالنزول وسحب جثته بعيدا عن المكان الذي سقط فيه لإبعاد أنظار رجال المباحث عنهما.

تم التحفظ على الجثة بمشرحة مستشفى جرجا العام وتم تحرير محضرا بالواقعة واخطرت النيابة لتتولى التحقيق التى أمرت بتشريح الجثة لبيان سبب الوفاة وسرعة عمل تحريات المباحث حول الواقعة وتولت التحقيق

المصدر
بوابة الشروق

قد تقرأ أيضا