أخبار عاجلة

اتهام رجل أعمال شهير في مالطا بالتواطؤ في قتل صحفية

وجهت محكمة في فاليتا أمس السبت اتهاما إلى يورجن فينيش، أحد أغنى رجال الأعمال في مالطا، بالتواطؤ في قتل دافني كاروانا جاليتسيا، الصحفية البارزة في محاربة الفساد، بتفجير سيارتها قرب العاصمة عام 2017.

ونفى فينيش أنه مذنب فيما يتعلق بهذا الاتهام واتهامات أخرى في تلك القضية.

وتحولت قضية قتل الصحفية إلى أزمة سياسية لحكومة رئيس الوزراء جوزيف موسكات.

وقالت مصادر رسمية إن من المتوقع أن يدلي موسكات ببيان يعلن فيه استقالته مساء أمس السبت أو اليوم الأحد.

ولم يصدر حتى الآن أي بيان رسمي بهذا الصدد.

وأفادت وكالة "فرانس برس"، أمس السبت، أن رئيس وزراء مالطا، جوزيف موسكات، سوف يتنحى عن منصبه، في 18 يناير ، بعد انتقادات متزايدة لعرقلة التحقيق في مقتل الصحفية دافني كاروانا غاليزيا.

ونقلت الوكالة عن مصادر القول إنه سوف يتنحى بمجرد اختيار حزب العمل لزعيم جديد.

وانطلقت موجة جديدة من الاحتجاجات، اليوم السبت، أمام مقر رئاسة الوزراء في العاصمة، وذلك للمرة الثانية خلال أقل من أربع وعشرين ساعة، مطالبة باستقالة رئيس الوزراء، على خلفية قضية اغتيال الصحفية دافني كاروانا جاليزيا.

وكان مقتل كاروانا جاليتسيا، الصحفية البارزة في محاربة الفساد بتفجير سيارتها قرب العاصمة فاليتا، في أكتوبر عام 2017، قد هز أوروبا وأثار الشكوك بشأن سيادة القانون في الجزيرة الصغيرة.

المصدر
البوابة نيوز

قد تقرأ أيضا